Tuesday, June 28, 2011

التعليم الجامعي في الاردن "ذبحتونا


سأتحدث اليوم عن التعليم الجامعي لدينا في الاردن , و انا اعلم جيدا ان الحديث في هذا الموضوع كثير جدا , واعلم انه موضوع شائك , وحديثي اليوم لن يكون حول المشاكل العشائرية التي تشتعل في جامعاتنا بين الفينة والاخرى , ولن اتكلم عن ظاهرة ادفع قسطا تنجح فصلا , ولا حتى عن ظاهرة التمييز المنتشرة في الجامعات ,التمييز لصالح ابناء “ القرابة “ او للجميلات الفاتنات
لن اتكلم عن اي من هذه المشاكل ليس لأنني لست على دراية بها , ولا لأنني ارى انها مشاكل ثانوية ,لا , لن اتكلم عنها ببساطة لان مشكلتي ابسط من هذه المشاكل واكثر تعقيدا في ذات الوقت , لان مشكلتي انني لم احظ بالتعليم الجامعي يوما , وهذا الامر عائد الى موضوع غاية في التفاهة الا وهو “المصاري “ النقود “ العملة الخضراء “ وبالتحديد انتفاء هذه الامور كلها من حياتي ,الامر الذي قادني سنة تلو الاخرى الى تأجيل موضوع الدراسة على امل ان احظى بمقعد جامعي ذات يوم , وان تأتي متأخرا افضل من لا تأتي ابدا .
وقبل ان ادخل في الموضوع اليكم هذا الاقتباس من الاعلان العالمي لحروق الانسان 
"حقوق الانسان سابقا " 

 المادة 26.
  • ( 1 ) لكل شخص الحق في التعلم، ويجب أن يكون التعليم في مراحله الأولى والأساسية على الأقل بالمجان، وأن يكون التعليم الأولي إلزامياً وينبغي أن يعمم التعليم الفني والمهني، وأن ييسر القبول للتعليم العالي على قدم المساواة التامة للجميع وعلى أساس الكفاءة.
هذا الكلام ليس كلامي وانما من الاعلان العالمي لحقوق الانسان , وما افهمه من هذا النص الذي ارجو الا اكون مخطئا في فهمه هو ان من واجبات الدولة " اي دولة في العالم " ان توفر لابنائها فرصة الالتحاق بالتعليم العالي 
فهل يحدث هذا في الاردن 
دعونا نرى 
هذه هي اسعار الساعات التي لا تخضع لاي تخفيض في الغالب في جامعة البتراء وفي غيرها من الجامعات الخاصة التي لا هدف لها ولا غاية الا جمع المزيد من الاموال على خساب المواطن الذي عليه ان يبيع كل شيء حتى ملابسه ليدرس ابنه او ابنته في احدى هذه الجامعات 
 والوضع في الجامعات الحكومية اجمالا افضل , الا ان اسعار الساعات تظل في خانة مايشيب لهوله الولدان 
ولنفرض انك يا عزيزي الطالب اغرمت منذ كان عمر 12 عاما بالصحافة وانها صارت هاجسك اليومي ,ولنفرض كذلك انه على الرغم من بلوغك من العمر عتيا الا انك لا زلت مصرا على دراستها ,وان والدك غير قادر على الحاقك بجامعة اليرموك او بالبتراء لتدرس هذا التخصص فماذا ستفعل 
بالطبع ستعمل وستدخر القرش على القرش حتى تدخل الجامعة 
ولكن قبل هذه الموجة من التفاؤل دعونا نحسبها صح , كما يقولون 
اذا وفقك الله وحصلت على مقعد للدراسة في جامعة اليرموك وقررت دراسة 15 ساعة في الفصل " وهو المعدل الوسطي " فانك ستدفع 1050 دينارا في السنة الدراسية ثمنا للساعات وحوالي المئة دينار رسوم تسجيل وخلافه وربما حوالي المئتي دينار كمواصلات 
الف واربعمية دينار دون ان يدخل جوفك لقمة واحدة
 حسنا ولنفرض ان هذا الطالب يعمل مثاي براتب 250 دينار " على اساس انه راتبي 250 " 
اي ان على الطالب ان يعمل ستة اشهر دون ان ينفق فلسا واحدا من راتبه ليدرس سنة واحدة ناهيك عن انه لن يساعد عائلته بمليم احمر ولن ينفق قرشا واحدا على ثيابه او مصروفه او مواصلاته 
وسيدخر ما يمكنه ادخاره في الاشهر المتبقية , ولن يدرس في الفصل الصيفي حتى يتمكن من الدراسة في العام التالي 
وخلال اربع سنوات كاملة او اكثر ستكون حياته عبارة عن جحيم متواصل 
وبعدها سيلومه والده على انخفاض علاماته , وستلومه امه على تحوله الى هيكل عظمي , وستلومه حبيبته على "تطقيعه " لها 
وبالطبع سيلومه معلموه على "اهماله "  في دراسته 
واصدقائؤه سيلومنه على غيابه عنهم 
وسيلومه طلاب الجامعة على الزي الواحد الموحد الذي يرتديه كل يوم حتى يصير مهترئا 
وسيهدده مديره  بالطرد ان لم يتحسن اداؤه في العمل 
وبالطبع لن يكون من المسموح له ان يمرض او ان يتعب  ولا طبعا ان يشكو 

هذا كله في حالة الجامعة الحكومية , اما ان غضب الله عليك وكان معدلك في الثانوية اقل من ان تدرس في جامعة حكومية وقررت ان تدرس في جامعة خاصة كالبتراء مثلا فالحل اسهل بكثير 
وكل ما عليك فعله هو ان ترسل كلمة 
حلم 
او 
dream 
الى وزارة التعليم العالي الاردنية او الى قناة الام بي سي 
والله الموفق والمستعان  
ملاحظة اخيرة 
لو كنت انا القيم على الحملة الوطنية للدفاع عن حقوق الطلبة المسماة بذبجتونا 
لقمت باعتصام امام مبنى وزارة التعليم العالي او مبنى رئاسة الوزراء ولاعلنت امام وسائل الاعلام تغيير اسم الحملة من ذبحتونا الى 
فتحتونا 

Friday, June 24, 2011

صباح الخير يا حمزة


صباح الخير يا حمزة 
كيف هي الجنة عندك ؟ 
لا شك انها اجمل مما نعتقد , وبالتأكيد العالم هناك اكثر عدلا من هنا 
اعلم انك تشتاق الينا , تشتاق الى اللعب مع اصدقائك , الى حضن ابيك , الى قبلات امك , لكن ارجوك لا تفعل 
نحن مليؤون بالعار يا حمزة فلا تشتق الينا 
استطبنا الذل يا حمزة 
انهض والعب مع ثامر والبقية 
انهض يا حمزة
واترك شاشة التلفاز وما تتناقله الفضائيات 
دع عنك هذا كله 
دفعت ضريبة صمتنا وجبننا 
فانهض والعب , ودع عنك ما يحدث عندنا لئلا تموت مرتين 
مرة لانهم قتلوك , ومرة لأننا نقتلك بصمتنا 
اليوم جمعة يا حمزة لا املك ان  أعدك باننا سنسقط قاتلك اليوم , ولا أعدك اننا سنأخذ ثأرك من قاتل الاطفال غدا 
لكن ما اعدك به هو اننا لن ننساك ما دام فينا قلب ينبض 
هل يكفي هذا ؟ 
بالتاكيد لا 
لكنني اخبرتك من قبل اننا مليؤون بالعار 
ولن يغسل عارنا حتى يسقط جلادك ويحاكم على قتلك 
صباح الخير يا حمزة 

Tuesday, June 21, 2011

افكار تشجيع القراءة

مساء الخير
 كيف ممكن نستغل العطلة الصيفية بجعل القراءة عادة لدى اطفالنا بداية ولدى الكبار ايضا
ارجو من الجميع وضع اقتراحاتهم ومناقشة الاقتراحات وربما نصل من خلالها الى خطة ما او مباردة تكون فاتحة خير على بلادنا
اقتراحاتي الشخصية
اولا
التكلم مع مسؤولي المراكز الصيفية في المساجد والنوادي والمراكز الثقافية من اجل تخصيص يوم او نصف يوم كل اسبوع او كل اسبوعين للقراءة داخل المكتبة
ثانيا بعد انتهاء العطلة الصثيفية بإمكاننا تفعيل القراءة المدرسية من خلال التحدث الى امناء المكتبات المدرسية ومدراء المدارس والتعاون كذلك مع مباردة كتابي كتابك
كل فرد منا يقوم بإهداء احد اطفال عائلته كتابا مناسبا للأطفال كهدية ويتكلم معه عنه وفي حال انهى الطفل الكتاب خلال مدة معينة يقوم بإعطائه هدية اخرى " الموضوع ما راح يكون مكلف وتخيل الدينارين اللي انت راح تدفعهم كم ممكن يأثروا في حياة هذا الطفل 
تفعيل موضوع الحكواتي والحكواتي ممكن يكون واحد منا احنا اعضاء المبادرة , بنستضيف احد الصفوف في المكتبة وبنقرألهم قصة قصيرة باسلوب روائي لطيف محبب 
ويمكن كمان ننشيء مسرح دمى صغير 
في مباردة اسمها انكتاب قامت بالتعاون مع موقع حبر دوت كون وهاي المباردة تقوم على انه نختار نحن القراء كتاب كل شهر , نقرائه قراءة شخصية ثم نقوم بالجلوس سوية ومناقشة افكاره وارائنا 
وممكن نسوي هيك مع الاطفال 
كيف؟؟؟  بنوزع عليهم كتاب معين وبنحكيلهم اقرواوا واللي بخلصوهم اله جوائز 
وبعدين بنحيبهم مع بعض وبنحكيلهم احكولنا عن الكتاب بلغتكم وشو استفدتوا منه 
هلا ممكن حدا يحكي والاطفال شو ممكن يخكوا او يعبروا ؟؟ صدقوني بطلع منهم ومش شرط نختار اطفال ابتدائي ممكن اعدادي وممكن ثانوي بضل اسمهم اطفال 
وازا الامور مشيت صح مع القراءة ممكن نشجع مواهب تانية مثل الشعر الكتابة القصة القصيرة الالقاء الخطابة ,,,الخ 
اخيرا : عارف اني شططت كثيرا في افكاري بس هاي احلام اتمنى تتحول واقع 

Sunday, June 19, 2011

جسارة خالدة

تحتفظ ذاكرة الشعوب " كل الشعوب " بلقطات عجزت حتى الايام عن محوها من الذاكرة
لحظات غير فيها فرد "ما " كان قبل اليوم نكرة "وربما سيعود بعد هذه اللقطة الى نكرة مرة اخرى ,لكن الشعب بل والعالم اجمع سيحفظ صورته في الذاكرة والى الابد
لقطات ومشاهد لم يخطط مصوروها لها , وكذلك لم يخطط ابطالها لفعلها , وكل ما في الامر انهم اتخذوا القرار المناسب في المكان المناسب ولذا كانوا على موعد مع التاريخ
لن اطيل عليكم واليكم اول الصور التي ارتبطت في ذهني وذهن  العالم كله بالشجاعة الفائقة للوصف
اول هذه الصور هي صورة  رجل الدبابة
 Tank Man
وهو الرجل الصيني المعروف برجل الدبابات او الثائر المجهول وهو الذي قام بالوقوف امام رتل من الدبابات في الخامس من حزيران العام 1989
واليكم الصور


وفي هذا الفيديو يظهر عدد اكبر من الدبابات التي اوقفها هذا الرجل المجهول
ولأن الشجاعة تنتقل بالعدوى , ولأن المشهد كان ملهما شاهدوا ما حدث في مصر خلال الثورة


وهذا فيديو
اما في فلسطين  فلم يكن الامر بحاجة الى رجل جسور ولا الى شاب الهمته الرغبة في التغيير
بل هو طفل مثل باقي الاطفال
لكن في فلسطين حتى الطفولة لها شكل البطولة
وان كان رجل الدبابة الصيني قد اوقف رتل الدبابات  فإن الشهيد فارس عودة قد اجبرها على التراجع
الطفل الذي قال للصهاينة
لن تمروا
فلم يمروا
الشهيد الطفل فارس عودة
وهذا الفيديو يظهر الجنرال فارس عودة وهو يرشق الدبابة بحجارته الصغيرة






هو مجرد طفل لكنه كذلك اكثر من رجل , طفل بشجاعة امة
بينما يلهو اطفال العالم بالالعاب وبالمسدسات الوهمية قرر هو ان يواجه دبابة الاحتلال بحجر





Friday, June 17, 2011

اسئلة مشروعة للمدافعين عن بشار الاسد

ملاحظة : هذه التدوينة تحتوي على العديد من الصور المفجعة , لذا ارجو على من لا يتحملون هذا النوع من الصور عدم مشاهدة اي من مقاطع الفيديو 
عن سوريا 
منذ ان طل علينا ربيع الثورة العربية المجيدة من تونس مرورا بمصر وليبيا واليمن وانتهاء بسوريا لم يجد اي نظام من تلك الانظمة مدافعين صادقين مؤمنين كما حدث للنظام السوري 
مدافعون انبروا بحرارة وايمان "صادقين " للدفاع عن النظام الذي قتل اهل حماة قديمة , والنظام الذي احرق حمزة وثامر حديثا 
وعلى الرغم من كل المشاهد المريعة التي تصلنا من سوريا الا ان المدافعين عن نظام البعث في سوريا يزدادون ايمانا وشراسة في الوقت ذاته , حتى انهم مستعدون للقيام بالاغتيال " الادبي" لكل من تسول له نفسه التهجم على بشار الاسد ونظامه 
وعلى الرغم من وجود فئة باعت ذمتها لقاء دراهم معدودة من اجل الدفاع عن الاسد وتلميع صورته الا ان الفئة الاكبر من المدافعين عنه مؤمنون بان بشار الاسد هو اخر قلاع العروبة الباقية , واخر من يدافع عن القدس في زمن الخيانات الجماعية , يرون ان بشار الاسد هم اخر خط من خطوط الممانعة وهو سيد المقاومة الاول والاخير والويل للقدس ان سقط 
ولهؤلاء بالذات اكتب مقالي هذا 
قبل ان أتحدث عن مقاومة بشار وممانعته دعونا نتحدث عن سوريا نفسها 
اليس من حق المواطن السوري البسيط ان يشارك في صنع القرار الذي يتعلق بوطنه وامنه ومستقبل اطفاله ؟ 
الا ترون ايها المثقفون العرب "والاردنييون على وجه التحديد" ان المواطن السوري له الحق في ان يختار من يحكمه بنزاهة وحرية كاملتين ؟ 
الا تعتقدون يا معشر المدافعين عن بشار الاسد ان للسوريين الحق في تكوين الاحزاب وفي دستور حقيقي وفي الا يكون للامن وللمخابرات الكلمة العليا والسلطة المطلقة على عيشهم ؟ 
ما المشكلة في ان ينزل السوريون الى الشوارع مطالبين بالحرية والعدالة والديمقراطية ؟ 
وان قلتم ان من نزل الى الشارع مدسوسون عملاء للصهيونية وللامبريالية العالمية فاسمحوا لي ان اسال  واين كان امن الحدود والمخابرات عنهم ؟ 
الا يستدعي هذا الفشل الامني استقالة القائد الاعلى للقوات المسلحة ؟ 
اجيبوني فقط عن هذا التساؤل : الى متى سيظل بشار الاسد حاكما لسوريا ؟ ومتى كان سيجري انتخابات رئاسية ؟ 
اما حزمة الاصلاحات المزعومة فهذه لم نسمع عنها الا عقب نزول المتظاهرين الى الشارع 
اين كانت هذه الاصلاحات منذ وراثة بشار لعرش سوريا ؟ 
وهل ينتظر الاصلاح اصلا ممن وصل الى سدة الحكم عبر تعديل صوري للدستور ؟ 
وهل الدستور لعبة يا ايها الممانع المقاوم ؟ 
الدستور السوري كان "قبل بشار " ينص على ان الرئيس السوري يجب الا يقل عمره عن الاربعين سنة , لكن وبمجرد وفاة  المجرم حافظ الاسد  وخلال ساعات فقط تم تعديله ليصبح الحد الادنى لعمر الرئيس هو 34 وبالطبع كان عمر بشار وقتها 34 عاما وعشرة اشهر 
ما هذه البراعة ؟ وأي مصمم ازياء بارع هو الذي صمم لك الدستور على مقاسك تماما ؟
وبالطبع لدى المدافعين عن بشار حجج "عظيمة " و"اسباب مقنعة للغاية " للإجابة عن هذه التساؤلات وبالطبع لديهم كذلك حجج عظيمة للدفاع عن بشار ساحاول تفنيد ما استطعت الى ذلك سبيلا 
من مبررات دعم الاسد لدى الاخوة الافاضل بل هي الحجة الوحيدة والاهم والأكثر تصديقا لدى الناس 
اولا : ان سقط الاسد فستسقط معه الممانعة العربية وستنهار المقاومة وسيمر المشروع الامرصهيوني في المنطقة 
حسنا وعلى افتراض ان كلامكم عن مقاومة بشار صحيح , اسمحوا لي ان اقول : ان لم ينجح نظام حزب البعث في غرس الممانعة والمقاومة في الشعب السوري خلال قرابة الخمسين عاما من الحكم , فلن ينجح في الدفاع عنها ابدا , وان كانت المؤامرة ستمر بمجرد رحيل النظام فعن اي رسالة خالدة يتحدث حزب البعث ليل نهار ؟ واي طليعة ثورية تلك التي يمثلها الشعب السوري ان كان يضحك عليه بقميص احمر وكلمتين وعدسة موبايل ؟ 
ومن ثم دعونا نتحدث عن مقاومة بشار وممانعته 
اين هي تلك المقاومة يا سادة ؟ 
اولا تعلمون ان جبهة الجولان اكثر هدوءاً من واشنطن ذاتها واكثر امانا  على الاسرائيليين من تل ابيب ؟ 
وكم رصاصة اطلق النظام السوري منذ حرب ال73 باستثناء الرصاص المنهمر على ابناء حماة في ال82 وعلى المخيمات في حربها الطويلة الممتدة وعلى اطقال درعا الان ؟ 
بشار الاسد سيد المقاومة ؟ حسنا 
وأين كانت مقاومته عندما دخل مغول العصر الى بغداد ؟ اين كانت ممانعته وغزة يباد فيها الشجر و الحجر ؟ بينما الناس تتوسله ان يهدد اسرائيل " فقط يهددها " ولكن دون جدوى 
اين كانت تلكم الممانعة والطائرات الاسرائيلية تقصف مفاعل دير الزور ؟ الطائرات الاسرائيلية تقصف اراض سورية وبشار يكتفي بالجواب المعتاد " نكتفي بحق الرد في الوقت والمكان المناسب " واي وقت انسب من هذا يا فخامة الرئيس 
بل ان الوقاحة الاسرائيلية دفعت ايهود اولمرت الى ان يرسل الطائرات الصهيونية الى قصر بشار الاسد , فتخترق حاجز الصوت وتوقظه من نومه , ورده على هذا الاعتداء الصارخ ؟؟؟ 
لا شيء,,,لا شيء ابدا 
اي رئيس انت يا بشار ؟ 
ان لم تدافع عن بيتك بينما حرمته تنتهك فكيف ستدافع عن القدس , وكيف ستستعيد الجولان ؟
يا ايها المدافعون عن بشار : الا طريق الى القدس سوى جماجم اطفال درعا ؟ 
الا يمكن تحرير يافا الا عبر ازهاق ارواح الهاتفين :الله سوريا , حرية وبس " ؟
أين كانت اصلاحات بشار قبل المظاهرات ؟ واين كانت اموال الام تيريزا " رامي معلوف " قبل المظاهرات 
 نص المادة الثامنة من الدستور السوري 
اما عن عمر الرئيس فاليكم هذا النص من دستور العام 1950 
وهكذا صارت بعد ان تم عرضها على اشهر مصممي الازياء في المخابرات السورية 
اما عن بطولات بشار القتالية فإاليكم هذه المشاهد 
واليكم ايضا صور الطفل ثامر الشرعي 
واليكم هذا الفيديو الذي يوضح مدى احترام النظام السوري لحقوق الانسان ولكرامة العربي حتى لو كان معارضا 
وبالنسبة الى المصداقية فصدقوا او لا تصدقوا لم يقم النظام السوري ابدا بتشويه صورة المعارضة ولم يقم بوضع الاسلحة على جثثهم بعد قتلهم ابدا 
هذا هو بشار ايها العرب , يا انصار المقاومة والممانعة 
كلنا ممانعون , كلنا مع المقاومة , كلنا مع حق شعبنا العربي في التحرر من الاحتلال ومن الاستبداد 
لكن الطريق الى القدس لا يصح ان يمر بتسوية بيوت درعا في الارض 
القدس لا تتحرر ان ارتكبنا مجزرة جديدة في حماة 
ولن تنتهي مأساة النكبة ان خلقنا نكبة جديدة في جسر الشغور 

القذافي مرة اخرى

ولا زال "الزعيم " الليبي معمر القذافي صاحب الطلة الاجمل والاحلى , شكسبير الجديد, الطبل الذي يجمع الكوميديا والتراجيديا في ذات المشهد 
الاحمق يلعب الشطرنج امام عدسات الكاميرات , في محاولة لإيصال رسالة الى العالم من جحره 
انه لا زال حيا قويا , ولا زال قادرا على التخطيط واللعب والتنفيذ 
ستهزم يا قذافي وستحاكم على يد شعبك
وكلي امل الا يخيب الليبيون ظننا والا يسمحوا للناتو باحتلال ارضهم ولا لشركاته بسرقة ثرواتهم
ايها الليبيون لا تستبدلوا الطاغية العربي باخر غربي

انقذوا مكتبة الامانة

صرخة لإنقاذ مكتبة امانة عمان من هجر المواطنين وإهمال بعض الموظفين 


كنت دوما ما اقول لكم انني احلم انني بأن نصير في الاردن نهمين جدا للقراءة , نهمين للكتاب والكلمة الى الدرجة التي دعتني الى ان احلم باليوم الذي اصعد فيه الى الباص فأجد نصف الركاب على الاقل يضعون رؤوسهم في كتب يحملونها وينشغلون بالمكتوب فيها عن كل العالم الخارجي 
حلم جميل وبعيد المنال اليس كذلك ؟ 
لكنني وفي زيارتي لمكتبة امانة عمان الكبرى الواقعة في وسط البلد اضطررت الى اللجوء الى صيغة اخرى للحلم 
فأنا ايها السادة احلم ان ادخل الى المكتبة العامة فأرى نصف مقاعدها مشغولة 
احلم بان ادخل الى المكتبة فاجد موظفا على مكتبه 
ادخل الى المكتبة فأجد الجو العام المتوفر في المكتبة يجبر الإنسان  على ان يظل فيها حتى موعد الاغلاق 
واليكم ما حصل 
دخلت الى المكتبة حاملا حقيبتي التي تحوي كتابا وكاميرا وطلبت من المسؤولة الموجودة عند مكتب خدمة الموظفين " وهي عجوز غاية في الطيبة والنبل كما رأيت " الاذن بتصوير المكتبة 
وبالطبع سالتني عن الدافع وراء هذه الفعلة الغريبة على الاجواء المكتبية فلم اعرف ما اقول لها 
هل اقول لها انني مدون ؟ ولكن ما هو التدوين 
ام اقول لها انني صحفي ؟ واين هويتك ولمن تعمل واسئلة وبيروقراطية لا تنتهي 
وعندما لم احز جوابا اعلم انه سيمكنني مما اتيت لأجله لجأت الى الكذب فاخبرتها والام يعتصرني " لأنني اكره ان اكذب على الرغم من مهارتي " انني مسافر الى خارج البلد في الفترة القادمة وانني اجمع بعض الذكريات التي ستذكرني ببلدي هناك في الغربة 
خاصة ان هذه المكتبة بالذات كانت ملاذي ذات طفولة لا اذكر عنها الكثير 
المهم انطلت الكذبة عليها وقالت لي لا مانع 
صعدت الدرج وكلي خوف من ان يزعج تصويري لما اشاهده في المكتبة زوارها!!!؟

دخلت الى القاعة الاولى قاعة اللغة العربية 
المكتبة على ما هي عليه تقريبا منذ كنت فيها ايام المدرسة 
الكتب بأغلفتها الزرقاء غير المحببة , وموظفة لديها حاسوب وامامها سجل يكتب فيه زوار المكتبة اسمائهم ومهنهم وتاريخ ووقت الزيارة لغايات احصائية 
وهنا سألني أحد الموظفين عما افعل فأخبرته بالكذبة ذاتها وسارت الامور على ما يرام 
اما الامر الذي لا يمكن ان يكون على ما يرام ابدا فهو عدد الزوار الذين كانوا داخل القاعة 
العدد ايها السادة كان صفرا مربعا ومكعبا 
لا يوجد في القاعة سوى الموظفة فقط 
وهنا بدأت التصوير فالتقطت الصور التالية 
هل فهمتهم الرسالة التي فهمت ؟ 
الكتب تصيح وتئن : الزمن اكل علي وشرب , الغبار غطى جلدي الثمين , فأرجوكم فلتريحوني وليفتح دفتي احدكم ولو مرة في السنة 



وبعدها سألت الموظفة عن الشعر فأخبرتني ان كتبه في القاعة الثانية فتركت القاعة الاولى وتوجهت احث الخطى علني اجد كتابا ما من الكتب التي كنت اقرأ  ذات طفولة اضاعت السنون ذكرياتها
لكنني عندما صعدت الى الطابق التالي لم اجد اي موظف على مكتبه ولو اجد سوى حاسوب مشغل 
ولكن امرا اخر افرحني واعاد الي الحياة 
الا وهو انني وجدت وبعد طول انتظار بعض القراء !! ولله الحمد 
اما عددهم فليسوا بالعشرات , ولا بالاحاد 
هم ثلاثة رجال في الخمسينيات من العمر" او اكثر "  قادهم امر ما الى ان يختار كل منهم زاوية من زوايا القراءة وينهمك في كتاب ما 
فكرت ان اجري معهم حوارا ما , لكنني لم احب قطع علاقتهم بما يقرأوون 






وبينماكنت اهم بالخروج  من القاعة سمعت صوت انسان ما , ففرحت وصعدت الى الطابق التالي والى قاعة الروايات والكتب الانجليزية لاجد رجلا اربعينيا ربما " يسألني هل انت موظف هنا 
ففهمت ان لا موظفين في هذا الطابق ايضا 
لكنني عرضت عليه المساعدة فوجدته يسأل عن كتاب كليلة ودمنة فأخبرته انه كتاب مترجم عن الهندية نقله لنا عبدالله بن المقفع وحاولت معه كثيرا ان اجد الكتاب لكن دون جدوى 
بل ان الرجل اتصل وعبر هاتف الموظفة " الغائبة " بالمقسم او الطابق السفلي عله يجد مساعدة ما , الا ان المساعدة لم تحضر 
فاضطررت الى اخباره ان الكتاب موجود على الانترنت ومن الاسهل والافر للوقت وللجهد ان يحمّله من هناك 




 لا تعليق افضل من : لا تعليق

غاب القرّاء 
وغابت سمر ايضا 


وعلى الهامش اليكم ايضا هذه الصور 

ما الحل ؟؟
ملاحظات سريعة 
اعتقد ان اللوم يجب ان يلقى على طرفي المعادلة 
القرّاء , المواطنون , الشعب بسبب إهماله لثقافته الى هذا الحد 
بسبب تخليه عن حقه في التعلم والاستزادة من العلم الذي توفره الكتب 
وكذلك المسؤولية واللوم على عاتق امانة عمان الكبرى وعلى وزارة الثقافة , ووزارة التربية والتعليم , ووزارة التعليم العالي فكيف يسمحون بان تهجر المكتبة على هذا النحو ؟ وكيف يتسرب الموظفون هكذا كما يفعل طلاب المدارس ؟ 
اتعلمون ما الاسم الذي يطلق على الموظف المسؤول عن المكتبة ؟؟؟
أمين المكتبة 
فهل الصور التي في الاعلى تدل على الامانة ؟ 
لست اتهم احدا والخلل ليس في الموظفين وحدهم بل في المسؤولين عنهم قبل ان يكون فيهم ؟ 


 وكيف يسمح للمكتبة بان تكون على هذه الحال من الجو الخانق والنظافة النادرة , والاهم والاخطر الكتب المهملة الملقاة كيفما اتفق ؟؟؟ 
هذه مناشدة من القلب الى كل صاحب منصب , الى كل مواطن , الى المثقفين , الى المعلمين , الى الطلاب , الى الناشطين عبر الانترنت , اتوسل اليكم الا تسمحوا لمكتبة الامانة ان تموت 
فإنها في ذاكرة جيلي واجيال من قبلي واجيال من بعدي , وان سمحتم لها بالموت مات معها جزء منا , لن تعوضه كل مكتبات الدنيا 
ففي هذه المكتبة بالذات فقدنا عذريتنا مع الكتاب الاول , والحب الاول 
عاهدوا المكتبة بالزيارة ولو مرة واحدة في الاسبوع 
عاهدوا المكتبة الا نرى هذين المشهدين مرة اخرى 

Tuesday, June 14, 2011

صورة البيان الذي وزعته عائلة الاشقر خلال الاعتصام امام وزارة الداخلية بتاريخ 12\6 \2011

وفي هذا الفيديو يظهر عم الشاب البطل جلال الاشقر متحدثا بمطالب العائلة

Monday, June 13, 2011

وقفة احتجاجية امام وزارة الداخلية الاردنية بتاريخ 12\6\ 2011

 تجمع عدة عشرات من الشباب الاردنيين امام وزارة الداخلية الاردنية في العاصمة عمان للمطالبة بحق الشاب الاردني جلال الاشقر 
جلال الاشقر الشاب الذي اطلقت عليه الرصاص" جهة ما" خلال احداث فض النسخة الاردنية من مسيرات العودة السلمية , وقد استقرت الرصاصة في عموده الفقري ولا زالت الى الان 
وقد تحدث خلال الوقفة التي استمرت لساعة فقط عم الشاب البطل ولخص في كلمته مطالب العائلة والمتضامنين معها 
وقد رفع خلال الاعتصام هذه اللافتات 



Sunday, June 5, 2011

نصف ساعة في شوارع وسط البلد " عمان


كنت قبل قليل في وسط البلد وعلى الرغم من انني كنت اود لو انني اتمكن من اللحاق بشيء من مباراة الرائع فيدرير والمذهل نادال الا انني قررت ان اتمشى قليلا في شوارع وسط البلد , فقد اشتقت لها حقيقة 


اشتقت لها على الرغم من انني امر بوسط البلد كل نهار تقريبا , الا انني ومنذ زمن لم انظر الى تلك الشوارع كما اعتدت ان افعل سابقا , منذ مدة لم انظر اليها كما ينظر عائق الى مجبوبة غابت عنه طويلا . 
نزلت من السرفيس في شارع بسمان ومضيت باتجاه الجامع الحسيني لامر بعدها بسوق السمك الامر الذي اجبرني على اغلاق انفي من هول الرائحة الموجودة في المنطقة حتى ضقت بها ذرعا , فأسرعت الخطى نحو المجمع الجديد القديم الذي علي ان اسال حكومتنا الرشيدة امد الله في عمرها : الى متى يظل هذا المجمع خاليا ؟ و ما الحل يا حكومتنا في هذه الاموال التي تهدر على مشاريع يبدو انه لا منتفع منها سوى مقاولوها ؟
 ما علينا " ودعوني مع محبوبتي اصف لكم مشاهداتي فيها 
فتاة عراقية صغيرة السن _على الرغم من انني كنت اعلم ان العجائز العراقيات اللواتي فعل بهن الزمن فعلته هن فقط من يمتهن هذه المهنة_ ,  تفترش الشابة الجميلة  الارض وتيبع كل ما امكنها بيعه , دخان مهرب او تالف , ولاعات بأشكال جميلة , و تبيع اغراضا اخرى لم ابال بالانتباه لها يوما
شابان اسمران بتأبطان ذراعي بعضهما البعض , فيما العديد من المارة ينظرون اليهما بارتياب 
اتخلص من رائحة السمك المؤلمة عبر السير الى جانب واحد من محلات العطور المنتشرة بكثرة في وسط البلد , والرائحة التي اشمها تشعرنني انني في الجنة 
وفي المقابل انظر الى المدرج الروماني ويغص في نفسي منظر بوابته المغلقة ,والاصلاحات التي لا يبدو انها ستنتهي في القريب العاجل 
انتبه خلال سيري الى المزيج الرائع من اللهجات التي اعرف بعضها , سودانية ,خليجية , فلاحية , بدوية , ومدنية  بالاضافة الى اللهجة المصرية التي استطيع تمييزها عن بعد سنة ضوئية 
استرق النظر خلال سيري الى لقطات تلفزيونية تنقل مباراة الغريمين التقليديين نادال وفيديرير واسر لرؤية الاسباني فائزا 
لكن الإبتسامة تصر على ان تكون لحظية لدى رؤيتي لشاب عشريني بثياب افضل ما يقال عنها انها رثة لم يجد مرتديها الوقت او المعدات اللازمة لرقع ثقوبها العديدة , شاب عشريني لو ان الاقدار غيرت من خطتها لربما كان قادرا على ان يكون طبيبا محترما , شاب عشريني مثلي يبحث في القمامة , وكل ما كنت امله لحظتها ان اشاهد هذا الشاب يستخرج علب "البيبسي" من الحاوية ليقوم ببيعها فيما بعد اما ما كنت اخشاه حقا فهو ان اراه يخرج من الحاوية بقايا طعام يسكت له امعائه 
والحقيقة انني استعجل المسير لأنني لست قادرا على ترقب اي المشهدين سأرى , وفي اللحظة التي كان هذا الشاب يبحث في الحاوية كان في ذات الشارع شاب عشريني اخر , لكن الفارق بينهما ان هذا الاخير كان يقود سيارة بعشرات الالاف 
وربما اكون رأيته يشيح النظر عن صاحبنا ذي الثياب غير المرقعة 
ومما مررت به اليوم كان مطعم انوار مكة , ورباه كم من الذكريات  وكم من الوجبات التي تناولتها في ذاك المطعم ذات طفولة مرت سريعا ولم انتبه للحظاتها ,مررت بمطعم انوار مكة ورأيت نفسي جالسا هناك في احدى زواياه مع اصدقاء طفولة قدييييييييمة ,  الامر الذي اعادني اياما لا بل سنينا الى الوراء , الى الايام التي كنت فيها بريئا " مش قوي يعني " . الى ايام الحب الاول , الى لحظات كانت الضحكة لا تفارق محياي فيها .
اصحاب المحلات يستغلون فترة ما قبل الغروب للجلوس امام ابواب محلاتهم ومحاولات عابثة لاقتناص زبون مسائي "يزبطون " به وضع الغلة . 
فتاة جميلة تسير في الشارع فتنظر اليها بقية النساء وكأنها اقترفت جريمة اذ اختارت ان تخرج الى الشارع وهي جميلة , بينما عشرات العيون الذكورية  تقلب النظر فيها واليها من الاعلى و الى الاسفل مرارا وتكرارا بينما تجرؤ بعض الالسن على اطلاق مغازلات من قبيل " يا ارض احفظي ما عليكي "  والعبارة الاشهر " اموت طخ بفرد مي  ملون " فيما لا يسعني انا الا ان اطلق تنهيدة واه . 
وبالطبع لن يكتمل المسير دون ان يمر بي طفل لم يتجاوز العاشرة ويتشعبطني مرارا متفوها بعبارات حفظوه اياها بالعصا و الفلقة " مشان الله "" الله يخليك لشبابك "" والله يتيم "" ابوس ايدك " ولو كنت مع فتاة " لا قدر الله " لكانت العبارة الاسهل " الله يخليلك الحلوة تعطيني شلن " "الله يخليكو لبعض " وبالطبع عندها لن تجرؤ على رده والا كنت مغامرا مقامرا ولن تسلم ان تجرات وامتنعت عن اعطائه ما يريد من معركة حامية الوطيس وعبارات من قبيل " لو بتحبني كان اعطيته ".


Saturday, June 4, 2011

النكسة : إعلامنا خيبتنا

لست في صدد الحديث عن اسباب الهزيمة التي حصلت للأمة العربية كلها في حرب الايام الستة التي انتهت فعليا في ست ساعات لا اكثر والتي استمرت نتائجها المريرة حتى لحظة كتابة هذه السطور والتي اخشى ان نتائجها ستسمر الى ما بعد سنوات من الان ايضا 
قلت انني لست في صدد الحديث عما اوصلنا الى هزيمة المرة لكنني وبدافع حرصي على امتي وعلى وطني سأشير سريعا ودونما تفصيل الى اعلامنا الذي قد  يكون احد اهم العوامل التي قادتنا الى ان نفقد القدس وبقية ما لم يضع في ال48 
ولأن مصر ام العروبة , ولأن ما يحدث في مصر يؤثر علينا مباشرة , ويحدث شبيهه عندنا دعوني انقل لكم بعض ما كانت تتضمنه وسائل الاعلام المصرية خلال ساعات المعركة 
اذا بدأت المعركة وكلنا خلف قيادتنا المنتخبة "اه عفوا نسيت هي ليست منتخبة " وما المشكلة ؟؟ المهم ان نتخلص من العدو  ومن الاحتلال ومن ثم الديمقراطية ستأتي على مهل دونما خوف من غدر الاحتلال 
اذا قواتنا تقدمت واستاعدت اجزاء من الارض المحتلة , ويا قدس انا قادمون , يا يافا قادمون 
وخسائر العدو باهظة وجنودهم يستسلمون 
ثم 
قواتنا لم تتقدم فقط بل وتوغلت ايضا 
اه يا قلبي قواتنا لم تتوغل بل اعلامنا هو الذي تغوّل علينا وعلى ذكائنا ولعب على عواطفنا 
عندما سمع محمود درويش خبر حرق معامل التكرير في حيفا خرج من الملجأ ليرى بام عينه نهاية ما يسمى دولة اسرائيل الا ان المفاجئة كانت مفزعة فالمعامل على حالها وعلى اهدأ ما يكون 
هل من الممكن ان يكون احمد سعيد كاذبا ؟؟؟ 
اليكم هذه المجموعة من الصور التي ترينا بعض ما جرى على الارض 
المأسورون جنودنا والاسرون جنودهم 
جنودهم يدنسون مقدساتنا وإعلامنا دنس اسماعنا 


هذه الصور ليست مؤلمة فقط بل هي مؤذية 
ومزيدا من التشرد يا شعبي الفلسطيني 
ولو ان اعلامنا الاحمق صارحنا بأسباب الهزيمة بعدها لقلنا بارك الله فيك لكن ماحدث هو ان التطبيل والتزمير استمر 
"كفاءة جيوجشنا شهد بها العدو قبل الصديق " 
وقيادتنا حكيمة وفذة 
واسرائيل نمر من ورق 
اذا اين الخطأ ؟؟؟ 
على الاغلب انه فينا نحن الشعوب 
ولو ان اعلامنا بعد كلك هذه السنوات صحح من مسيرته لكان بها ولكن ومع بالغ الاسف إعلامنا اليوم اسوأ من إعلام الامس 
ولو وسائل التكنولوجية الحديثة لما علمنا الى الان ان العراق قد وقع تحت الاحتلال 
وان شئتم الدليل اليكم  هذا الدليل
وفي النهاية اسال الله ان يرحم جنودنا  ال11 الف او اكثر الذين استشهدوا   بسبب سوء الادارة وحمق قرار الانسحاب 







سنة 67 صدرت الأوامر للقوات المسلحة بالإنسحاب
بدون خطة إنسحاب 


فقط إنسحبوا !






إنسحبوووووا
كان اللاسلكي بعيد 
والعسكري مسمعش
إنسحبوووووا
شوفوا العجب يا ولاد
العسكري مرجعش
إنسحبوووووا
أطرش ده ولا صنم
إرجع يا جندي بيادة


دخل العدو العريش إرجع خلاص بزيادة
العسكري سامع
لكنه واد مجدع


شال آربيجيهه وضحك " إشمعنى أنا اللي أرجع " 
وقف الزمن مذهول ساعتين بيشاهد 
الجندي قام كبر المدفع إتشاهد
الدبابات ظهرت " إرجع يا جندي نظام " 
ده كان كلام القيادة وده بردو وقت كلام


وقف الولد ددبان 
يا سادة يا سامعين
صادهم كما الدبان 
محروس يا واد من العين
الدبابات صفين 
إتفاجأوا وإفترقوا 
على كتفه كان مدفع 
وعلى الجبين عرقه 
غطى العفار النار 
ولا حد عاد شايف 
والدبابات بتهل 
وده بردو مش خايف 
الضحكة على وشه 
ما تقولش بيصيف
ولسه الزمن واقف 
مبسوط ومتكيف 
الدبابات كترت 
والكترة غلابة 
والقلب لو مؤمن 
ولا ألف دبابة 
هتقولوا مات الولد 
أنا أقولكم لا .. عاش 
ما الجنة ولا فيها موت 


ولا تتدخل .. ببلاش